المنتدى الجزائري لذوي الاحتياجات الخاصة
اهلا بك في المنتدى الجزائري لذوي الاحتياجات الخاصة زيارتكم تشرفنا مشاركتكم تفرحنا وتفاعلكم يقوينا
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» لكل الاعضاء مبروك المنتدى في 32 دولة
الإثنين سبتمبر 18, 2017 10:59 am من طرف حسيبة قصير

» #21نصيحة _لتعليم _الاطفال_ ممن لديهم# متلازمة_ داون #اسامه مدبولى
الخميس سبتمبر 15, 2016 10:44 am من طرف bossamario

» شكرا لكم ياشموع المنتدى
الأحد أبريل 03, 2016 3:08 am من طرف sana-ben

»  متلازمة اسبرجر 2
الثلاثاء مارس 15, 2016 12:38 pm من طرف tafaolcenter

»  متلازمة اسبرجر( الجزء الاول)
الإثنين مارس 14, 2016 7:53 am من طرف tafaolcenter

»  رسائل طفل توحدى
الأحد مارس 13, 2016 8:01 am من طرف tafaolcenter

»  اعراض التوحد 3
السبت مارس 12, 2016 4:05 pm من طرف tafaolcenter

» اعراض التوحد 2
الخميس مارس 10, 2016 10:55 am من طرف tafaolcenter

»  اعراض التوحد
الخميس مارس 10, 2016 10:53 am من طرف tafaolcenter

»  علامات التوحد التحذيرية
الخميس مارس 10, 2016 10:02 am من طرف tafaolcenter

» ارشادات طفل توحدي
الأربعاء مارس 09, 2016 9:57 am من طرف tafaolcenter

» احصائيات حول متلازمة داون
الإثنين مارس 07, 2016 7:36 am من طرف tafaolcenter

» التوحد ليس مرض
السبت مارس 05, 2016 1:47 pm من طرف tafaolcenter

» اشترك الان ليصلك كل جديد
السبت مارس 05, 2016 1:46 pm من طرف tafaolcenter

» #اسامه_مدبولى#النيه#osama_madbooly
السبت مارس 05, 2016 10:31 am من طرف tafaolcenter

» # مشاكل_ الغدة_الدرقية #اسامه مدبولى
الخميس مارس 03, 2016 8:40 am من طرف tafaolcenter

» #خطوات_ هامة_ لتعليم_ افضل_ لمتلازمة داون#اسامه مدبولى
الثلاثاء مارس 01, 2016 10:04 am من طرف tafaolcenter

» جداول تطور نمو أطفال متلازمة داون من الولادة إلى 6 سنوات- الكلام واللغة
الثلاثاء مارس 01, 2016 9:57 am من طرف tafaolcenter

» # جداول_ تطور_ نمو_ أطفال# متلازمة داون# من _ الولادة_ إلى 6 سنوات - التفاعل الاجتماعي# اسامه مدبولى
الثلاثاء مارس 01, 2016 9:55 am من طرف tafaolcenter

» #هل_ تعلم# متلازمة_داون# اسامه مدبولى
الثلاثاء مارس 01, 2016 9:48 am من طرف tafaolcenter

 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 ابحـث
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2298 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو احمد بن على فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 9118 مساهمة في هذا المنتدى في 2217 موضوع

نشأة العلاج النفسي الحركي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف rezigkamel في السبت سبتمبر 29, 2012 12:36 pm


نشأة العلاج النفسي الحركي

العلاج النفسي الحركي علاج حديث النشأة ، إذ ظهر المفهوم في بداية القرن مع اكتشافات sherrington et neuro-psychologistes Dupre وتطور مع wallon الذي ركز على الوحدة البيولوجية والحركية للإنسان حيث يشكل النفس والجسد وحدة متماسكة ثم لوحظ أن بعض الصعوبات النفس الحركية ليست ذات منشأ عصبي فقط.
إذاً العلاج النفس الحركي هو علاج جديد يعمل على الصعوبات سواء كان سببها عضوياً، عصبياً أو نفسياً، عبر تقنيات الاسترخاء الحيوي وتأهيل الحركة والتعبير الجسدي أو الفني أو من خلال نشاطات تقوم على الإيقاع واللعب والتوازن والتناسق.

إذاً النفسي الحركي هو علاج عصبي نفسي فيزيولوجي يعمل من خلال الجسد.
في النفسي الحركي لا يمكننا الفصل بين النفس والجسد ونعمل مع الطفل بكليته على أنه وحدة متكاملة.
لا يتعلق بالرياضة البدنية, ولا بتعلم عمل محدد, لكنه يتعلق بالاستقلال التدريجي لجسد الطفل بمجمله. كما يتعلق باختلاف التمارين والنشاطات التي ليست نهاية بحد ذاتها بل وسائل لبلوغ رفاهية جسدية أفضل للطفل واتصال أفضل بينه وبين المحيط.( MAZET-HOUZEL ).

يبحث المعالج النفسي الحركي عن الوحدة النفسية الجسدية للطفل.


النمو النفس الحركي:

1. الحياة ما قبل الولادة:
قديماً لم يكن احد يتكلم عن قدرات الجنين ولكن التجارب والبحوث أثبتت وجود قدرات لدى الجنين إذ تبدأ حواسه بالعمل حتى ما قبل الولادة!

• السمع:
يسمع الجنين وابتداء من الشهر الخامس أصوات الأم ودقات قلبها ومعدتها. كما يسمع الأصوات الخارجية ويتأثر بالموسيقى.

• اللمس:
يعيش الجنين في محيط مائي يؤمن له حساسية لمسية معينة، ولكن للجنين قدرة على الشعور باللمس عبر بطن الأم. من هنا قام بعض الباحثين بتطوير تقنية ال haptonomie القائمة على تواصل الوالدين مع طفلهما عبر بطن الأم لإقامة علاقة معه حتى قبل ولادته. والملاحظ أن الجنين يستجيب للمحفزات الحسية اللمسية بالتحرك داخل بطن أمه. إذ تشعر بحركات الجنين بدءا من الشهر الرابع.

• التذوق:
أظهرت صور صوتية أن الأجنة يمصون إصبعهم وهم إلى ذلك يتذوقون السائل المحيط بهم في بطن الأم (يميل إلى الحلاوة).

2- نمو القدرات بعد الولادة:

تشكل الأم صلة وصل الطفل الحديث الولادة مع العالم الخارجي إذ أنها الوحيدة القادرة على فهم احتياجاته وتلبيتها.
وهذه الحاجات لا تنتهي عند تأمين الغذاء والنظافة والنوم إنما تتعداها لتشمل حاجات عاطفية تأخذ منحى خاصاً في هذا العمر المبكر.
يحتاج الحديث الولادة وحتى عندما يكبر إلى المقاربة الجسدية مع والته ويؤمن له هذا شعورا أفضل بوحدته الجسدية وبالأمان. إضافة إلى ذلك، تشكل هذه العلاقة الجسدية أولى علاقات الطفل والذي يشعر بوالدته بطريقة جسدية إذ تصله انفعالاتها وحالتها النفسية عبر التوتر الذي يعكس أحاسيسها وانفعالاتها.

أهداف العلاج النفس الحركي:
ويتوجه إلى كافة الأعمار وينقسم إلى:
- التأهيل المبكر والحوافز النفس الحركية.
- التربية النفس الحركية وهي مهمة للاكتساب المدرسي وتتوجه لجميع الأولاد هدفها الإحساس بالذات واكتشاف وتوظيف القدرات الجسدية، التعبير عن النفس والتواصل مع الآخرين عبر الجسد.
- إعادة تأهيل اضطرابات النمو النفس الحركي أو الاضطرابات الحركية المختلفة وأهمها:
*التأخر في النمو النفس الحركي.
*اضطرابات في النضج وفي تنظيم عملية التوتر((tonus
*اضطرابات في معرفة و/أو إدراك الجسد والتصور الجسدي
*اضطرابات في الجانبية
*اضطرابات في تنظيم عمليتي الزمان والمكان
*عجز في التنسيق النفس الحركي
*اضطراب في المهارات الحركية
*الإفراط في الحركة
*اضطرابات الحركة الكتابية باستثناء إعادة تأهيل اللغة المكتوبة
كما يساهم العلاج النفس الحركي في معالجة العجز الفكري واضطرابات المزاج او الشخصية واضطرابات تنظيم الانفعالات والعلاقات والاضطرابات النفسية والجسدية الخاصة بتصور الجسد. ويعمل المعالج النفس الحركي مع كافة الأخصائيين والهدف عدم تجزئة الشخص.
تمارين بسيطة مهمة ومفيدة:
وقد لوحظ أن الطفل في مرحلتي ما قبل الحضانة والحضانة يستوعب معلومات تخوله لتعلم القراءة والكتابة والحساب التي تتطلب منه مهارات أساسية وتصرف يتعلق بالتطور النفس الحركي. هذا التعلم يأتي عن طريق العاب حركية ووسائل تربوية ويكون بتشجيع الولد على القيام بعمل مثل التقليد والمشاركة في التجارب والحياة الجماعية.
هناك الكثير من الأطفال سيظهرون صعوبة في القراءة بسبب تأخر النطق، او صعوبات نفس حركية (مثل عدم فهم الجانبية ،البطء)
كما سيظهرون صعوبات في الكتابة بسبب ضعف الذاكرة البصرية وضعف في الانتباه والتباس في الأحرف (الشكل الاتجاه مكانها في الكلمة)
يكون التطور النفسي الحركي كاملا إذا أخذنا بعين الاعتبار كافة مجالات النمو مثل الحركات الكبرى والصغرى، التعرف على الجسم، الجانبية، المكان والزمان، الذاكرة البصرية والسمعية والانتباه.
وهنا سنذكر بعض التمارين التي تقوي نقاط الضعف عند الطفل وسنبين أهميتها:
المشي والقفز والركض ونزول الدرج بتوازن وتناسق وجميع الحركات الكبيرة تساعد على تطوير الحركات الدقيقة فيما بعد.
الحركات الدقيقة تساعد في تنمية تناسق الأصابع، اليدين وتهيئ لمسك القلم والكتابة وإنتاج الرموز الصحيحة ونذكر من التمارين : فك رباط الحذاء، تلوين مائي، ضم خرز.
عندما يعرف الطفل جسده سيتوجه بشكل افضل في الفراغ ويكتسب تناسق في الحركات ويتجنب الحركات الغير مفيدة ونذكر من التمارين: تغيير وضعياته، تحريض الحواس ، تقليد الآخرين.
إذا كان الطفل لا يميز ولا يفضل طرف عن آخر سنساعده على تحديد جانبيته لان هذا سيسهل تحديد البعد والمسافة له وسيتمكن من القراءة بالاتجاه الصحيح ومن التمارين: معرفة الطفل لليمين واليسار ووجود طرفان متناظران ، ترتيب الأشياء من اليمين لليسار، العمل بيد وتكرار نفس العمل باليد الأخرى.
تعلم الاتجاهات سيساعد على عدم كتابة الأرقام والأحرف بشكل خاطئ مثل ( 2-6 ) (ب- ت) ومن التمارين: وضع الكرة في الأعلى ،تحت، فوق، المشي بخطوات كبيرة وصغيرة، الجلوس داخل الدائرة.
مفهوم الزمن صعب جداً وهو ضروري لمعرفة تتابع الأحداث وتكوين علاقة بينها وسيسهل فيما بعد تمييز تتالي الأحرف والكلمات والتجميع الكلي للنص المقروء ومن التمارين:المشي ببطء وبسرعة، التصفيق، ترتيب 3 أفعال متتالية.
من اجل القراءة يجب تذكر ترتيب الأحرف ومن اجل الكتابة يجب إعادة تخيل الحروف من الذاكرة. نذكر من التمارين: ينظر إلى الحيوانات في المجلة ثم يسمي الحيوانات التي لاحظها، قم بحركات متتالية وعلى الطفل تكرارها بنفس الترتيب.
تقليد الأصوات التي يسمعها سيساعده على التمييز السمعي الذي يساعد على اكتساب النطق وسيتعلم القراءة والكتابة بشكل اسهل إذا تعلم نبرات الصوت كي لا يخلط بين الأحرف والكلمات.
اساس الكتابة هو تذكر الأصوات المسموعة وتكرارها بالترتيب لذا على الطفل حفظ اغنية، تكرار جملة.
من الضروري لكل عمل التركيز والانتباه لنساعد الطفل على هذا نهمس في أذنه ثم يقول ما سمع، نتفق معه ان يغير الحركة عندما نصفق وهكذا.
على الطفل ان يتمكن من انجاز الخط الافقي العمودي المائل المنحني دائرة بشكل جيد قبل البدء بالاحرف لان حرف م هو عبارة عن دائرة وخط مستقيم ونبدأ بمسافة كبيرة ثم نحددها.
لاحظنا ان موضوع الكتابة ليس سهلا لذا نؤجله حتى 6 سنوات.

صفات مكان العمل:
ان يكون باعثاً على الامان
مثال:
الدخول المفاجئ والصاخب لاحد ما من شأنه ان يسبب ردات فعل توترية حين تكون الثقة قد اقيمت وحين يكون الطفل قد استرخى.
المسافة الواسعة او الضيقة قد تسبب القلق لبعض الاشخاص
تقديم المكان المرتب والمنظم للاشخاص يطئنهم ويخفف من قلقهم، لانه يقدم لهم نقاط استدلال. وهكذا بترتيب الغرفة باسلوبين مختلفين سيكون بوسعنا القيام بنشاطين مختلفين في الغرفة الواحدة. نستطيع اذا ان نربط ذلك التلرتيب للغرفة مع هذا النشاط.
ان يكون مريحا
علينا ان نعتني بوضعية الشخص الذي نعمل معه لذلك فان الوسائد والفرش ضروري ان تكون ملائمة جدا
علينا ان نعتني بالاضاءة فاذا اردنا ان نساعد على الاسترخاء فلا يجب ان تكون الاضاءة شديدة

نقاط لا بد منها:
1- في حال بكاء الطفل علينا فهم سبب بكاءه وتكوين علاقة معه دون إجباره على القيام بما نريد دون رغبة منه فيكون الهدف الأول بالنسبة لنا أثناء العلاج هو تسكيته وبعدها ننتقل إلى الهدف الثاني لأنه من الضروري أن يغادر الطفل سعيداً وأن يحب المجيء إلى جلسة النفسي الحركي .
2- لا نقوم بأي عمل بدل الطفل بل نرشده منطلقين من الإمكانيات المتوفرة لديه دون أن نطلب منه ما لا يستطيع القيام به كي لا يشعر بالفشل.
3- ضرورة أن يشعر الطفل بالثقة بنفسه عن طريق مدحه وتشجيعه وأن يثق بنا.
4- المكان الجيد والمناسب كي يشعر الطفل بالأمان وأنه لن يتألم إذا وقع.
5- تتم الجلسة عن طريق اللعب بما يحبه الطفل واستعماله لخدمة هدفنا وفرض رأينا أحياناً كي لا يشعر بأنه مدير الجلسة.
6- مرافقة العمل بالكلام, وإدخال الطفل في جو الجلسة عن طريق الخيال.

بعد تقييم الطفل يتم وضع الخطة العلاجية والهدف الذي نرغب الوصول إليه ويتم العمل إما بشكل إفرادي أو ضمن مجموعة ( 5 أطفال على الأكثر ).



- النفسي الحركي وطفل الشلل الدماغي:

* التطور النفسي الحركي:

يبدأ التطور النفسي الحركي منذ الحياة الجنينية للطفل كما ذكرنا سابقاً وهو استجابة لأمر عصبي وتابع لتسلسل زمني. تتوافق الحركات الأولى للطفل مع الاستجابات الآلية المضبوطة شيئاً فشيئاً, والتي تتبع التحريضات. إن تتابع هذه المراحل هي نفسها للجميع لكن سرعتها تتغير حسب وظائف كل شخص, لذلك, من المفضل ترك الطفل يتطور بإيقاعه الخاص, والمهم هو أن يمر بكل المراحل الضرورية‍‍‍.

التقدم في التطور النفسي الحركي للطفل وثيق الارتباط بفترة تطور الحواس الحركية-الحسية. ويعتبر جسد الطفل النقطة المرجعية له. يتعرف بشكل تدريجي على نفسه وعلى محيطه بمساعدة حواسه الخمسة. يتحرك مأخوذاً بالوجوه والأصوات والألوان والأحاسيس إلخ... إن تجهيزه البيولوجي والتشريحي وكذلك محيطه العائلي يؤثروا كثيراً على هذه الفترة الأساسية من تطور الطفل.

المخطط

* التطور النفسي الحركي لطفل الشلل الدماغي:

إن طفل الشلل الدماغي الصغير ومن خلال تجهيزاته العصبية لا يستطيع التحرك مثل الطفل السليم. إن إعاقته تضر باستكشاف جسده ومحيطه. لديه صعوبات في التحرك والتحكم بحركاته وتنسيقها وغالباً ما تترافق مع اضطرابات بصرية (أساس أول حركة للطفل) مما يضيف صعوبة اكتشافه لوسطه.

هذا الطفل يجعلنا نتساءل؟ كيف نحمله؟ كيف نلعب معه؟ ما هو مستقبله؟ هذا الخوف يصحبنا دوماً إما لحمايته أو إهماله. إذاً الحوار بين الطفل ومحيطه العائلي والمجتمع يتغير ويضيف أحياناً عقبة لتطور الطفل.

يحتاج طفل الشلل الدماغي إلى تحريض بشكل أكثر من الأطفال الآخرين,إذ يجب مساعدته على الاكتشاف,المعرفة,المحبة, والسيطرة على جسده,وهنا يتدخل النفسي الحركي.

* دور النفسي الحركي مع هؤلاء الأطفال:

1-إعطاء دور إيجابي للجسد المعذب:
النفسي الحركي يحاول أن يعطي دوراً إيجابياً لجسم للطفل المعاق ومساعدته على قبوله.
يعمل النفسي الحركي مبتدءاً مما يستطيع الطفل القيام به وينطلق من إمكانياته ويحاول تطويرها. وبالعكس فإن الإصرار على تنفيذ الطفل لهذا التمرين أو ذاك دون الاهتمام بإمكانياته, يضع الطفل في مثال غير ملائم وبنفس الوقت تقييم خاطئ. يجب أن تكون جلسة النفسي الحركي عن طريق اللعب بحيث يأتي الطفل مسرورا.ً فالجسد السعيد ينوب أحيانا عن الجسد المعذب.
2- تحريض التطور النفسي الحركي:
التطور النفسي الحركي, كما شرحناه في الأعلى, عبارة عن مراحل متتالية تتتابع حسب تسلسل زمني.هذه هي المراحل التي سنبحثها:
• التقلَب ثم الدوران.
• الزحف ثم الانتصاب بوضعية الأرنب الصغير.
• الحبو ثم الانتصاب بوضعية نصف الركوع(chevalier servant).
• الجلوس بتوازن.
• المشي مع وجود نقطتي استناد ثم نقطة استناد واحدة ثم الوقوف بتوازن.
• المشي دون استناد,الركض غير الثابت ثم الثابت.
• القفز على قدمين ثم على قدم واحدة.
• تحكم جسدي أكثر فأكثر كمالية.

من أجل هذا العمل نستطيع البدء بالعمل على الأرض.
نجرب من هذا المنطلق أن نجد المراحل المختلفة من التطور مبتدئين من وضعية الاستلقاء وبشكل مترقٍ, حسب إيقاع الطفل, حتى نصل إلى وضعية الوقوف.
نحرض الدوران والانتصاب لتنبيه التطور الحركي:
نستعمل في عملنا نقاط استناد مختلفة معها يستطيع الطفل النمو وإيجاد توازنه من خلالها.
في النهايةً, سنلح على مخطط الانفتاح والانغلاق من أجل خدمة مورفولوجية الطفل وسماته. مثلاً,الطفل الذي يبكي كثيراً والذي يتصلب بوضعية الانبساط, ويعاني من أوجاع داخلية, إذاً فهو بحاجة لإيجاد وضعية دوران مريحة مع عطف الجسم. في حالة معاكسة, طفل منغلق على نفسه (عطف دوماً) يخاف من العالم الخارجي, نعمل معه على الفتح بجذبه تدريجياً لشد للأشياء الأكثر فأكثر بعداً.(مثلاً نجعله يبسط ذراعه للحصول على لعبة ما وهكذا سيصبح مجبراً على الخروج من عزلته وهذه ستوجهه للاستكشاف وستصبح باباً على العالم الخارجي الذي سيساعده أيضاً في التطور).

هذا الانفتاح والانغلاق ,الدوران,الانتصاب ونقاط الاستناد تعمل في خدمة التحريضات المختلفة من بصرية, شمية, سمعية, ولمسية. نجذب الطفل في إطار من المرح والثقة حسب الأشياء التي يحبها للوصول إلى غاياتنا.

بما أن الطفل صغير فإنه من المفضل العمل مع الأم لأنها تعرف طفلها, فهي التي يمكنها مساعدة الطفل وتحريضه قبل أي شخص آخر.(إلا أنه أحياناً لا تستطيع معرفة إمكانياته أمام القلق الذي تشعر به تجاه إعاقة طفلها) وهنا نستطيع أن نريها قدرات طفلها وكيفية تطويرها. يمكننا اكتشاف تجارب حركية جسدية جديدة إذا انطلقنا من إمكانياته.

يجب ألا نقوم أبداً بالأعمال بدلاً عن الطفل وواجبنا تجاهه أن نرشده, نحرضه عن طريق اللعب, الأصوات.... يجب تعليمه أن يكتشف محيطه بمفرده. نستطيع تحريضه عن طريق النظر بمتابعة شيئاً فنجبره أن يدير رأسه ثم ذراعه ثم يدور ويزحف... ليلتقطه. يستطيع أيضاً أن يمر فوق حاجز, تحت نفق, على مختلف الأقمشة,على درج, الخ... ويمكننا مرافقة ما سبق مع الإيقاع الموسيقي.

يجب أن يشعر الطفل بالأمان, وألا يخاف من السقوط أو الألم وأن ينهض بمفرده.

3-مساعدة الطفل على معرفة جسده والتحكم به:
إن تحريض التطور النفسي الحركي يساعد الطفل على معرفة جسده والقيام بتجارب جسدية حركية جديدة. وبتكرار هذه الحركات عبر المراحل المختلفة نصل إلى الكمال ونحصل على تحكم أفضل للطفل بجسده.

لهذا يجب إضافة ألعاب المهارة, والتناسق والإيقاع وعزل الحركة. إن هذه التمارين تضيف خدمة عملية عن طريق ما يحبه الطفل وما يريد فعله. يمكننا استخدام كرات وأشياء مختلفة من مختلف الأطوال والألوان والأنسجة. سنلعب بما يرغب الطفل بهدف تطويره محققين غاياتنا..

إن الطفل لديه صعوبة في التحرك بسبب إعاقته, لكن الرغبة في اللعب والاستكشاف ستمكنه من اجتياز صعوباته وتساعده على التقدم.


يمكننا العمل الافرادي أو ضمن الجماعة.
يقدم العمل ضمن الجماعة فوائد متعددة فهو:
• يخلق جو من المرح.
• يوطد العلاقات بين مختلف أعضاء الجماعة.
• يسمح بالعمل على أهداف مختلفة.
• يزيل شعور الخوف الذي قد يتولد عند الطفل في جلسة خاصة.
• قائمة لا نهاية لها....

لا توجد جلسة نموذجية لذا علينا أن نخلق جلسة ملائمة لكل مجموعة.

إن الثقة واللعب غير محدودان ويجب أن يكونوا أساس بناء الجلسة.علينا مثلاً أن نجتهد لنمنع الطفل من الفشل. لكن هدفنا ليس إنجاح التمرينات العديدة بل مساعدة الطفل على حب ومعرفة جسده المعاني والسيطرة عليه وجعله يحيا تجارب جسدية.

يجب أن يكون كل طفل ممثلاً للجلسة , وعلينا تعديلها وتوجيهها حسب ما يوجد وما يحبه الطفل؛ ومن الضروري أن نستجيب لطلباتهم مع مراعاة أهدافنا.


بناء الجلسة:

*- تركيبتها:

يجب أن تقدم الجلسة نقاط محددة في الزمن والمسافات.
تبدأ الجلسة بخلع الأحذية وتنتهي بارتدائها. بهذه الوسيلة سيفهم الطفل الغير متواصل متى تبدأ الجماعة ومتى تنتهي. وهذه الحركة تدل على الزمن.
يمكن تسمية " لنبدأ- يللا" وإعلانها اللحظة الأساسية ورمزاً لبداية الجلسة.
تختلف التمرينات من ناحية حسب المرض ومن ناحية أخرى يجب أن تقدم علاقة أكثر للطفل والذي سيتمكن من التطور خلال العام.
أمثلة: -أغاني مع حركات.
- تفريك كل الجسم والتمطط (" مثلما لو كان برد الشتاء" . " مثل كبار الرياضيين قبل المباراة").
- المشي النظمي, حاف القدمين, على رؤوس الأصابع, على الكعب...
- زمن الاسترخاء (خاصة إذا كانت الجلسة مقررة في نهاية اليوم والأطفال مثارين أومفرطي النشاط).

وأيضاً علينا الانتهاء بنفس التمرين في كل جلسة مما يساعد على فهم تكرار النشاط (الزمن) وإيجاد هدوء محدد مثل:
- الاسترخاء.
- حركات بطيئة أو الرقص على موسيقا هادئة.
- الرسم الخ...

*- تطورها:

تكون جلسات النفسي الحركي في بداية العام بسيطة جداً: فالكثير من التمارين و/ أو المعقدة ستوصل الطفل إلى الفشل.

يجب أن نفسر التمرين ببطء قبل البدء به , مع تنفيذه أمام الأطفال بالشرح والحركات ومن ثم تنفيذه معهم , دوماً مع الصوت وإيجاد صور للمساعدة, وتكرارها.

مع مرور الأيام سيفهم الأطفال مختلف الألعاب. عندها نستطيع تنفيذها بسرعة أكبر, وإدخال عناصر جديدة فيها.
مثال: فرك الجسم " قد يحتاج تنفيذه إلى نصف الجلسة في بداية العام, لكنها تستغرق خمسة دقائق في نهايته".
يجب أن نعتاد على تصرفات الأطفال!
إذا كانوا مثارين فإننا نحتاج لوقت أطول للإرخاء العضلي والاسترخاء من الضغط الداخلي .إذا كانت استجابتهم لتحريضاتنا قليلة , فيجب أن نضخم ما فعلنا, وأن نحاول إضحاكهم حتى ندخلهم بجو الجلسة, العمل على تبديل مواقعهم .... حتى يصبحوا في النهاية أكثر نشاطا وأفضل ممثلين!




*- الموضوع:

إن جلسة النفسي الحركي يجب أن تكون عن طريق اللعب والرغبة! وذلك ليس بأكثر من تمثيل كل تمرين حتى يصبح لعبة! بالنسبة لنا المهم هو العودة إلى عالم الأطفال!... حركة بسيطة تأخذ شكل حيوان ,الساحة الحركية على الأرض تتحول إلى اجتياز غابة,الخ.

باشراك فكرة إلى حركة ,تأخذ الحركة شكلاً وتصبح أسهل للتنفيذ وتحفظ في الذاكرة بسهولة أكثر.

بتمثيل التمارين نحرض روح التخيل والإبداع عند الطفل. إنها وسيلة جيدة لجعل الطفل ممثلاً في هذه الجماعة وبذلك يصبح الطفل أكثر اندماجاً وأكثر استفادة.

التوضع بشكل دائري يشجع عمل الجماعة, المشاركة, ويسمح لكل طفل بالتواجد في كل الجلسة. تخلق الحلقة وحدة بحيث يمكن للعمل المشترك أن يؤثر.

تحمي الطفل المثبط وتساعده على الاندماج في الجماعة.
تحد من الطفل مفرط النشاط , شارحين للطفل أن بإمكانه اللعب خارج الحلقة وليس داخلها إذا كان لا يرغب بالمشاركة.

يمكنها من إعطاء الثقة للطفل لأنه مراقب, مصغى له من قبل الجميع, وبدون أن يقف على مكان مرتفع.

* العلامات:

تخصص علامة لكل طفل (مثل حلقة, سجادة أو غيرها) وتعّرفه بمكان محدد ضمن الجماعة, تحدد المسافات, تسمح له بعد مغادرة الجماعة أن يجد مكانه بمفرده ومن ناحية أخرى أن يتعلم الانتظار.

مجموع هذه الملاحظات تقدم علامات خاصة والتي نستخدمها أيضاً للعمل على الصفات الخاصة (داخل, خارج ,حول,أقرب, أبعد من).

نميل لإعطاء مكان محدد لكل طفل في الصالة بحسب مشكلته. مثلاً: قرب الحائط لطفل لديه مشاكل في التوازن , في الزاوية لطفل مفرط الحركة حتى يثبت أو على العكس نضعه في مكان ليس بعيداً عن الأماكن الفارغة حتى يتمكن من الابتعاد عن الجماعة دون إزعاجها بشرط ألا يبتعد كثيراً حتى يمكنه الالتحاق مجدداً.

5- أفكار:

يبدو أنه من الصعب إعطاء أمثلة محددة لتمارين النفسي الحركي لأن كل تمرين يجب أن يوافق الطفل والجماعة! لكن الأساس فيها هو البقاء في المواضيع التي ذكرناها وباتجاه العمل الذي نريد فعله مع الجماعة.

ما هي حاجات هؤلاء الأطفال؟ ما يتوجب علينا فعله هو تعليمه على اكتشاف جسده, التوازن , الاسترخاء, المشاركة...

ما هي الوسائل التي سنستعملها للحصول على هذه الأهداف؟ ما هي أعمار الأطفال؟ ماذا يحبوا؟!

للوصول إلى أهدافنا يمكننا استعمال الموسيقا ,الإيقاع (بالقرع أو جمل حركية), الرقص, اللعب(نمط مسرحي), التقليد, تكرار الحركات (العيون مفتوحة,العيون مغلقة),الساحات الحركية, اللعب بالكرات, بالحلقات, مع وشاح, الخ....



مثال عن جلسة جماعية:


1- الوصول:

يخلع كل طفل حذاءه بأسلوبه. يحتاج لوقت كي يرتب هندامه وهذا يسمح بتقويم الحالة التي وصل بها. يجلس كل طفل حسب ترتيبنا المقترح .

2- لنبدأ- يللا: (دلالة بداية الجلسة):

• إرخاء موسيقي.
• العاب تنفسية بسيطة:النفخ على البالون لدفعه.
إصدار موسيقا كصوت هواء.
• الاستيقاظ الجسدي: كل يفرك جسده, بواسطة الأيدي, الأصابع, أدوات مختلفة, مع تغيير الضغوط... بصراحة, الأطفال سيعيشون هذا الوقت بسرور إذا وضعنا هدف للجلسة: (مثل الاستيقاظ صباحاً), (الشعور بالبرد فنبحث عن الدفء), (القيام بالاستحمام) الخ... نستطيع أن نشعر الأطفال بتغيرات الحرارة التي يسببها هذا الفرك. مثلاً سيتعرفون أيضاً على جسدهم عندما نطلب منهم إغلاق أعينهم والشعور بالفرق بين الذراع الذي قاموا بفركه والآخر .
• لفظ" صباح الخير" بمخلف الطرق, مع تغيير نبرة الصوت, الوضعيات, الحركات.
• الخ...

3- بعض الأفكار من أجل الجلسة:

1- تحريض التطور النفسي الحركي:

* انتباه: يجب احترام ترتيب تطور الطفل: الدوران, الزحف, الحبو, المشي مع نقاط ارتكاز, دون نقاط ارتكاز.

من أجل هذا العمل, ينجز الأطفال وبكل سرور الساحة الحركية أو تقليد الحيوانات. إنها لحظة ثمينة بالنسبة لأطفال الشلل الدماغي إذ تسمح لهم بعيش تجارب جسدية جديدة بكل ثقة في جو مرح . لا يجب التردد في التصفيق مع الأطفال الآخرين لمن يقع أو يخطئ أثناء تنفيذ الساحة الحركية! يجب أن يشعر الطفل بالثقة! تكون الجلسة ناجحة إذا ضحك الأطفال! (أليست واحدة من أفضل العلاجات؟!)

أمثلة:
الدوران: دحرجة على رمل ساخن, أو مثل قالب حلوى اسطواني (شوبك), أو ....
الزحف: المرور تحت نفق (اصنع نفق ليصبح الطفل مجبراً على المرور تحت شيء ما)
تحريض الركوع: جمع "الذخيرة" بسرعة ورميها للملك.
الحبو: حتى الوصول إلى جذع الشجرة.
القيام بوضعية الوقوف: المرور فوق جذع الشجرة.
المشي مع الاستناد إلى الحائط: لعدم السقوط في مجرى النهر.
الذهاب بأسرع ما يمكن كل بحسب طريقته, إلى الملجأ قبل أن يمسكنا الوحش.

* ملاحظة: الكلمات المطبوعة بحروف مائلة تذكرنا بوسائل لعب مختلفة.

بالإضافة إلى هذه التنقلات المختلفة والانتصاب يمكن القيام : بطابوز, الحركات مع العيون المغلقة, اكتشاف احساسات لمس جديدة.
2- العمل على التناسق وعزل الحركات:

• لعبة الرمي:أكثر أو أقل بعداً, بالاتجاهات المختلفة, مع مختلف الأدوات, أكبر أو أصغر حجماً وثقلاً, استعمال كلتا اليدين معاً, اليمين فقط, اليسار.
• اللعب من خلال الجسم: يبتكر كل طفل حركة, تقلده الجماعة, ثم نقوم بحركتين ثم ثلاثة...مع مرور العام من الممكن أن نتوصل إلى إنجاز جملة حركية من اختراع كل عضو من أعضاء الجماعة. نعمل أيضاً من خلالها على الذاكرة الجسدية, التخيل واكتساب الثقة بالنفس.
• ألعاب إيقاعية:تكون من خلال القرعات الجسدية(أياً كانت الحركة وتصدر صوتاً) مثل " قرع مفاصل الأصابع ببعضها" أو من خلال القرع على الأجهزة.
• الخ...

3-العمل على معاني المسافة:

• من خلال تمارين مختلفة, تدخل معاني المسافات ( فوق / تحت / في الأعلى / داخل / خارج / جانب / بعيد / قريب / وسط......)
• نستطيع مساعدة الطفل على معرفة اليمين واليسار بوضع وشاح أو إشارة خاصة على اليد اليمنى مثلاً.
• عندما يصل الطفل إلى معرفة هذه العلامة في الصالة نستطيع أن نرسم الصالة على ورقة ونخطط الساحة الحركية عليها ونطلب من الطفل إنجاز ما هو مرسوم.
4- اخذ المعرفة الجسدية:

• إن كل حركة جديدة, وكل تجربة جسدية تسمح للطفل بمعرفة أفضل لجسده.
• ترجمة ما نفعله بالكلام,إن وضعية أعضائنا في مختلف الحركات وتوضعاتها, تساعد على إتمام الحركة.
• تساعد المسرحية أيضاً على المعرفة الجسدية,إذ تسمح بالتفكير والبحث عن الوضعية الأكثر دقة والأكثر كمالية من أجل هذا أو ذاك التقليد.
• العمل بوضعيات والعيون مغلقة, والشعور بهذه الوضعية وترجمتها ثم ملاحظة الاختلاف لمرة واحدة والعيون مفتوحة.
• الخ..

4- العودة إلى الهدوء:

• أغنية حركية في حلقة متكررة.
• استرخاء بسيط من حركات التقلص والتمدد.
تمارين تنفسية( مثل نفخ البطن كالبالون ثم إزالته بنفخة قوية).
• لفظ " وداعاً " بمختلف الطرق, بمختلف النبرات, مستلقياً.....
• الخ.....

قاعدة لا يجب نسيانها

يجب أن يأتي الطفل إلى الجلسة مسروراً! بصراحة, لا يستطيع إلا أن يبقى صلباً في البداية. بهذه الحالة علينا أن نحاول فهم عدم رغبته بالمشاركة مع الجماعة والبحث عن حل لمساعدته.
علينا أن نشجعه ونعيد له الثقة بنفسه.

_________________
كمال رزيق
معيد التربية النفسية الحركية farao
avatar
rezigkamel
عضو ناشط جدا
عضو ناشط جدا

ذكر عدد الرسائل : 277
العمر : 39
البلد والولاية : biskra
المهنة : psychomotricien
نقاط : 6210
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 17/05/2010

https://www.facebook.com/smlajdjur

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف حليم الجزائري "ابومعز" في السبت سبتمبر 29, 2012 8:53 pm

السلام عليكم
وبما اني مختص في هذا المجال احب ان اقول لك اخي الكريم كمال ان هذا الموضوع هو اول موضوع متخصص بالغة العربية الاول في هذا المجال وخاصة انه والاول مرة يشمل كل ما يتعلق بعلم النفس الحركي
وبكل صدق فهدا ليس موضوع انما هو مرجع لبناء برنامج كامل لتدريس تخصص علم النفس الحركي او مرجع الى العاملين في هذا المجال
تحياتي اخي الكريم وبارك الله فيك موضوع رائع جدا كما عهدناك واصل على هذا
اخوكم عبد الحليم

_________________

avatar
حليم الجزائري "ابومعز"
المشرف العام
المشرف العام

ذكر عدد الرسائل : 687
العمر : 44
البلد والولاية : edmonton canada
المهنة : psychomotricien
نقاط : 9175
السٌّمعَة : 54
تاريخ التسجيل : 11/01/2009

http://psychomotricite.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف rezigkamel في الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 7:24 pm

شكر اخي حليم
صراحتا انا افتخر ان اكون بينكم ارجو ان يجمعنا الله علي طاعته و حسن الخاتمه جزاكم الله كل خير

_________________
كمال رزيق
معيد التربية النفسية الحركية farao
avatar
rezigkamel
عضو ناشط جدا
عضو ناشط جدا

ذكر عدد الرسائل : 277
العمر : 39
البلد والولاية : biskra
المهنة : psychomotricien
نقاط : 6210
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 17/05/2010

https://www.facebook.com/smlajdjur

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف alamine في الأربعاء نوفمبر 28, 2012 10:27 am

شكرا اخي كمال على هذا الطرح الرائع ..في الحقيقة أنا أحمل هم أحد الأطفال المصابين بفرط الحركة و قلة الانتباه و أمه تكاد تجن نظرا لعدم ايجادها حل لهذا الابن .. أعطتني نسخة من تقرير Test EEG Video عملته في Cabinet Neurologie et de Neurophysiologie بالرغاية -الجزائر العاصمة - لمعرفة ما إذا كان السبب مرض عضوي لكن للأسف لم تجد من يحسن قراءة هذا التقرير فهلا أرشدتني لأي قسم أطرح هذا التقرير و جزاك الله كل خير ..

alamine

ذكر عدد الرسائل : 2
العمر : 40
البلد والولاية : أم البواقي
المهنة : مهندس حاسوب
نقاط : 3686
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 25/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف alamine في الأربعاء نوفمبر 28, 2012 10:36 am

هذه نسخة من التقرير :
Enregistrement d'un tracé de sommeil caractérisé par une architecture bien organisée comportant des differents stades du sommeil individualisée des éléments physiologiques(spindles, k complexes et fuseaux du sommeil).
Présence d'anomalies intercritiques a type de décharges bilatérales d'ondes lentes de grande amplitude et pointes ondes de projection temporo-rolando-occipitale parfois diffuses survenant electivement aux stades II et III du sommeil .
La video EEG ne montre pas de mouvement tonique ou cloniques.
Conclusion :
Tracé de nuit ce jour comportant une activité paroxytique partielle bilatérale tempo-rolando-occitale pouvant etre comptible avec des crises infra cliniques.

alamine

ذكر عدد الرسائل : 2
العمر : 40
البلد والولاية : أم البواقي
المهنة : مهندس حاسوب
نقاط : 3686
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 25/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف حليم الجزائري "ابومعز" في الخميس نوفمبر 29, 2012 4:40 am

السلام عليكم
اخي لمين اشكرك على الاتصال وعلى المساعدة التي تقدمها الى هده الاخت الكريمة
ربما الوحيد الذي يمتلك الاجابة الدقيقية على ما ورد في التقرير السابق هو الطبيب المختص في الامراض العقلية للاطفال pédopsychiatrie وهذا النوع من التخصص موجود على مستوى المستشفيات في قسم الامراض العقلية او قسم الاطفال
وبصفة ادق ان تشخيص الافراط الحركي يتم على يد هذا الطبيب بحكم انه هو المخول لاعطاء الادوية الخاصة بكف حالة الافراط في حال اثبات ان مصدر هدا الاطراب هو خلل على مستوى الوظائف الحسيوالحركية
اخير اشكرك مجددا على مساعدة لهده الام فمن اهدافنا عبر المنتدى واعادة روح التكافل والمساعدة الى مجتمعنا مجدد
تحيات اخوكم عبد الحليم ابومعز

_________________

avatar
حليم الجزائري "ابومعز"
المشرف العام
المشرف العام

ذكر عدد الرسائل : 687
العمر : 44
البلد والولاية : edmonton canada
المهنة : psychomotricien
نقاط : 9175
السٌّمعَة : 54
تاريخ التسجيل : 11/01/2009

http://psychomotricite.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نشأة العلاج النفسي الحركي

مُساهمة من طرف مارلين في الخميس يوليو 04, 2013 11:52 pm

ألف شكر لكم على هذا المرجع الرائع والشامل وعلى اسلوبه المفيد

مارلين

انثى عدد الرسائل : 6
العمر : 44
البلد والولاية : حلب سوريا
المهنة : مربية
نقاط : 3248
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 04/07/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى